أخبار كنيستنا

الأهرام | غدا ذكري رحلة العائلة المقدسة في مصر

2013-635055279134320868-432بقلم‏:‏ د‏.‏ مينا بديع عبدالملك

في‏24‏ بشنس من كل عام والذي يوافق الأول من يونيو تحتفل الكنيسة المصرية الأرثوذكسية عن بقية كنائس العالم كله بذكري مجيء العائلة المقدسة إلي مصر‏.‏

وتضع الكنيسة القبطية هذه الذكري المقدسة ضمن أعيادها, فتقيم الأحتفالات الدينية في جميع الكنائس ولاسيما الأماكن التي مرت بها العائلة المقدسة منذ وصولها إلي الفرما( مكانها الآن مدينة بورفؤاد) الواقعة علي حدود مصر الشمالية الشرقية حتي وصولها إلي المكان المعروف الآن بالدير المحرق بمحافظة أسيوط والذي يقع علي بعد نحو500 كيلومتر من رأس الدلتا.
قصة زيارة العائلة المقدسة لأرض مصر الطيبة, قصة شيقة للغاية, سجلها لنا بكل التفاصيل البابا ثاؤفيلس(412385 م) البطريرك23, وقد دون تفاصيلها بتدقيق شديد الأسقف النشط الأنبا ديمتريوس أسقف ملوي وأنصنا والأشمونين بالكتاب الذي أصدرته المطرانية بعنوان:’ رحلة العائلة المقدسة في ملوي وفي كل مصر’. ومن حق مصر أن تفتخر علي كل بلاد العالم لأنها أ اختصت بهذا الشرف العظيم أن تكون زيارة العائلة المقدسة إليها وليس إلي أي بلد آخر. لقد اقامت العائلة المقدسة في مصر نحو ثلاث سنوات وأحد عشر شهرا. قطعت خلالها العائلة المقدسة ما لا يقل عن ألفي كيلومتر كان معظمها سيرا علي الأقدام والبعض الآخر بداخل مركب شراعية علي النيل العظيم, فتباركت خلالها أرجاء مصر أرضها ونيلها وشعبها.
ويحتفظ التقليد الكنسي لنا أن العائلة المقدسة وكان عمر السيد المسيح وقت خروجه من بيت لحم حوالي سنة- وهي في طريقها إلي مصر مرت بشبه جزيرة سيناء, وقطعت240 كيلومترا حتي وصلت إلي مدينة الفرما واستراحوا بضعة أيام ثم واصلوا السير عبر دلتا النيل إلي مدينة تل بسطة( تبعد مسافة2 كيلومتر من مدينة الزقازيق) بمحافظة الشرقية وكان وصولهم في24 بشنس واعتبرتها الكنيسة أول محطة للرحلة بمصر, ثم اتجهوا إلي منطقة تسمي المحمة( حاليا مسطرد) ومكثوا بها عدة أيام تحت شجرة. استأنفت القافلة الصغيرة مسيرتها حتي مدينة بلبيس وهي نفس الأرض التي كانت معروفة قديما بأرض جاسان التي سكنها أبو الآباء يعقوب عندما حضر إلي مصر عند ابنه يوسف. أنتقلت بعد ذلك العائلة إلي’ منية جناح’ التي هي منية سمنود( حاليا مركز ميت غمر) مرورا ببلدة دقادوس ثم عبرت النيل إلي وسط الدلتا حيث مرت بسمنود لتعبر الفرع الغربي للنيل نحو منطقة البرلس ثم واصلوا سيرهم غربا حتي مدينة سخا, ثم عبروا النيل إلي الضفة الغربية من فرع رشيد واستقلوا مركبا شراعية ثم واصلوا السير إلي وادي النطرون( أي وادي الملح, ويسمي الوادي باسم برية شهيت وهي كلمة قبطية تعني ميزان القلوب), والمنطقة حاليا عامرة بالأديرة القبطية والرهبان حتي أن عدد الرهبان في القرن الرابع الميلادي بلغ عددهم خمسين ألف راهبا. بعد ذلك اتجهت العائلة جنوبا نحو60 كيلومترا وعبرت النيل شرقا ومرت علي القناطر( حاليا القناطر الخيرية), ومنها ارتحلت وعلي بعد20 كيلومترا وصلوا مدينة قديمة تدعي’ أون’ وهي عين شمس الحالية ثم ذهبوا إلي المطرية. في المطرية استظلوا تحت شجرة جميز ومازالت الشجرة موجودة حتي الآن وهي معروفة باسم’ شجرة مريم’. بعد ذلك ذهبوا إلي حارة زويلة وأقاموا بها يومين ثم اتجهوا جنوبا إلي أسوار بابليون( مصر القديمة) حيث مكثوا مدة سبعة أيام في المغارة التي توجد الآن في كنيسة القديس سرجيوس( المعروفة عند العامة باسم كنيسة أبو سرجة). انصرفوا بعد ذلك واتجهوا جنوبا علي شاطئ النيل وركبوا مركبا حتي وصلوا إلي منطقة المعادي بالقرب من ممفيس( التي هي منف القديمة) في موقع كنيسة السيدة العذراء الأثرية بالمعادي والتي تقع علي شاطئ النيل مباشرة. مكثت العائلة المقدسة في هذا المكان فترة تتراوح ما بين عشرة أيام وشهر, ومنها اتجهوا جنوبا في مركب شراعية شرقي البهنسا ومروا بالقرب من البهنسا وعبروا النيل إلي الشاطئ الشرقي وبعد خمسة أيام وصلوا إلي منطقة معروفة باسم’ جبل الطير’ بسمالوط, ومنها بطريق النهر إلي الشيخ عبادة بمركز ملوي الحالية. بالقرب من الجبل الشرقي بين دير أبو حنس والشيخ عبادة يوجد بئر يحمل اسم’ بير السحابة’ بالقرب من دير البتول بأنصنا. البئر مصممة بطريقة هندسية فريدة في التكوين الإنشائي والمعماري. عبروا النيل من ناحية بير السحابة إلي جهة الغرب واتجهوا إلي قرية الروضة بملوي ومنها علي بعد نحو ستة كيلومترات وصلوا مدينة هرموبوليس( أي الأشمونين). بعد أن أقاموا أياما بمدينة الأشمونين اتجهوا جنوبا إلي مكان يسمي’ ديروط أم نخلة’ ثم ارتحلوا شرقا إلي دير أبو حنس حيث استراحوا يوما واحدا في ناحية يطلق عليها اسم’ كوم ماريا’ وهو كوم كبير تبلغ مساحته19 فدانا. اتجهت بعد ذلك العائلة المقدسة إلي ديروط الشريف( مركز ديروط محافظة أسيوط) وأقاموا فيها أياما قليلة ثم ذهبوا بعدها إلي القوصية قرب أسيوط وفيها أقاموا ثلاثة أيام ثم اتجهوا إلي بلدة’ مير’ ومنها ذهبوا إلي جبل قسقام حيث يقع الدير المعروف باسم دير المحرق( تأسس سنة342 م علي يد القديس أنبا باخوم أب حياة الشركة الرهبانية), والذي يضم الكنيسة الأثرية التي أقيمت مكان المغارة التي أقامت فيها العائلة المقدسة.
بعد أن قضت العائلة المقدسة في دير المحرق مدة ستة أشهر, وكان عمر السيد المسيح وقتها حوالي خمس سنوات, بدأت رحلة العودة التي استغرقت نحو ثلاثة أشهر. فمن دير المحرق اتجهت العائلة إلي الأشمونين ثم إلي رأس الدلتا( منف), إلي المطرية مارة بحي الزيتون الذي به كنيستها الشهيرة باسم السيدة العذراء. وبعد أن استراحت بها بعض الوقت واصلت عودتها إلي الحدود الشمالية الشرقية للبلاد المصرية لتعود منها إلي ناصرة الجليل كما ورد في إنجيل القديس متي.
هكذا كانت زيارة العائلة المقدسة لبلادنا العزيزة فجرا جديدا شع بالنور علي شعبنا, وأفقا روحيا أحاط بتاريخنا, فنمت شخصيتنا المعنوية وأصبحت الكنيسة القبطية بحق هي القائدة وهي المعلمة وهي الرائدة. فكانت الزيارة لبلادنا رحمة وبركة, كما كانت أيضا عزاء وسلاما. مبارك شعبي مصر.

صور قداس عيد القيامة المجيد – مايو 2013

صور حفل كيرماس عيد القيامة – مايو 2013

فيديو ترنيمة اصحى لون – لشم النسيم – فريق راشى نى للعرائس

الوطن | «السيدة العذراء»:كنيستان فى كنيسة واحدة.. المقر البابوى لمدة 360 عاما

104684_660_2953941_opt كتب : سارة سند الأحد 05-05-2013 09:08

لا يوجد أحد يعيش فى باب الشعرية وحى العتبة إلا ويعرف كنيسة السيدة العذراء بزويلة، فوجودها سبق وجود المكان نفسه بمئات السنين، الجميع من شباب وكبار يدلك على موقعها التاريخى «ورا الجنينة هتلاقى صلبان كتير، كده هتعرفى إنك وصلتى الكنيسة»، التهانى تأتى متلاحقة بمناسبة الأعياد، يتلقاها كل من يسأل عن «السيدة العذراء بزويلة».

بمجرد وصولك إلى مكان الكنيسة تشعر وكأن الزمن انتقل بك مئات السنين إلى الوراء، فبعيداً عن الزحام الشديد بمنطقة باب الشعرية، تحظى الكنيسة وما حولها بهدوء روحانى لا مثيل له، فاليوم هو وقت الصلاة والأعياد، القساوسة يعتذرون عن عدم الكلام مع أى وسيلة إعلامية إلى حين الانتهاء من كل الصلوات يوم الأربعاء المقبل، يدلون القادم بلطف شديد إلى كتاب طُبع خصيصاً للتعريف بتاريخ الكنيسة الذى كان من الممكن أن يتحول بقليل من الاهتمام إلى وجهة سياحية تجذب الآلاف والملايين.

تاريخ بناء الكنيسة غير معروف بشكل دقيق، وإن كانت المراجع التاريخية ترجع ذلك إلى القرن الرابع ميلادى وتحديداً عام 352 ميلادياً، ويذكر المقريزى سبب تسمية المكان بحارة زويلة أنه فى عام 969 ميلادياً عندما قام القائد جوهر الصقلى القادم من المغرب بتأسيس مدينة القاهرة، قام بتقسيم المدينة إلى حارات آهلة بالسكان، وكانت هناك قبيلة مغربية من قبائل البربر قد نزحت إلى مصر مع القائد جوهر الصقلى وتدعى قبيلة زويلة، أقامت هذه القبيلة بالمساحة المزروعة فى منطقة باب الشعرية حالياً وحملت اسم حارة زويلة، وقال المقريزى إن كنيسة السيدة العذراء الأثرية بحارة زويلة يرجع تاريخ تأسيسها إلى ما قبل الفتح العربى لمصر بحوالى مائتى عام، ويذكر التاريخ أن المسيحيين بدأوا فى سكن حارة زويلة بعد رحيل سكانها من البربر مع تولى صلاح الدين الأيوبى حكم الدولة الفاطمية.

التقليد الشفاهى فى كل من مصر وإثيوبيا بأن العائلة المقدسة أثناء مجيئها إلى مصر قد مرت بهذه الكنيسة خلال رحلتها إلى الصعيد، بالطبع وقتها لم تكن الكنيسة قد بنيت بعد، لكن العديد من المراجع التاريخية تذكر أن السيدة العذراء مريم قد مرت بهذا المكان أثناء رحلتها المقدسة.

كنيسة السيدة العذراء مريم بزويلة كانت المقر البابوى لمدة تزيد على 360 عاماً، وهى تعتبر أطول مدة يستقر فيها الكرسى البابوى فى كنيسة بمصر، توالى على الكرسى البابوى فى تلك الفترة 23 بابا، ولكنيسة السيدة العذراء قصة مميزة، حيث إنها ملحق بها كنيسة أخرى، تسمى كنيسة القديس مورقيوس «أبى سيفين»، أسس هذه الكنيسة المعلم إبراهيم الجوهرى فى حوالى 1773 ميلادياً، الكنيسة شكلها شبه مربع ويذكر عن بناء هذه الكنيسة أن المعلم إبراهيم الجوهرى كان حاضراً للصلاة فى أحد الأيام بكنيسة السيدة العذراء الأثرية بزويلة، وأحس بأن الصلاة طالت بعض الشىء مما يتعارض مع مواعيد العمل فى الديوان، فأوفد رسولاً إلى الكاهن، يقول له أسرع قليلاً لأتمكن من اللحاق بالديوان، فرد القمص على الفور بصوت مسموع: «المعلم واحد فى السماء والكنيسة لله وليست لأحد، فإن لم يعجبه فليبنِ كنيسة أخرى»، وتقول الحكاية إن المعلم إبراهيم لم يغضب ولم يثر ولم يشعر بالحرج، بل اعتبر أن ما حدث رسالة من السماء ليبنى كنيسة، وتعتبر الكنيسة التى بناها هى الوحيدة فى مصر التى تقيم قداساً صباحياً للموظفين للصلاة قبل الذهاب لأعمالهم.

إيليا سينوت، مسئول عن المكتبة بالكنيسة، يقول إنه يخدم بها منذ عام 1995، حيث يقضى العديد من ساعات يومه داخل الكنيسة، يحكى إيليا: «سميت باسم كنيسة السيدة العذراء، لأن المذبح الرئيسى كان باسم السيدة العذراء، والكنيسة منخفضة عن مستوى الشارع بحوالى 20 درجة سلم، يرجع ذلك إلى قدمها ولاستمرار ارتفاع التربة من حولها نتيجة الترسيب المستمر، الكنيسة تعرضت للهدم وإعادة البناء عدة مرات، حيث كان يثور بعض العامة عليها ويقومون بتكسير الكنيسة بسبب الاضطهاد الدينى، وكان يتم السماح من الوالى بإعادة البناء بشرط، وهو استكمال ما تلف، ولا يتم إعادة بنائها كاملة، وهذا أدى إلى أن الأعمدة داخل الكنيسة لها طرز معمارية مختلفة وليس بشكل واحد»، ويضيف إيليا: «أشعر بالراحة الشديدة وأنا داخل الكنيسة، حيث تتميز عن غيرها بطرازها القديم ومبانيها التى تعود إلى أكثر 1700 عام مضت، ورغم أن المبنى يعانى من المياه الجوفية وهى مشكلة كبيرة، فإننى أشعر وأنا داخل الكنيسة بأن صوت المياه المتدفق يزيد من روحانية المكان وهدوئه».

فيديو الدفنة – الجمعة العظيمة 2013 – كنيسة السيدة العذراء بحارة زويلة

شباب جامعة فى مسابقة دورى دراسة الكتاب المقدس

الأنبا رافائيل فى زيارة لمدرسة القديس يوسف بالخرنفش

قام نيافة الحبر الجليل الأنبا رافائيل -أسقف عام كنائس وسط القاهرة- بزيارة لمدرسة القديس يوسف بالخرنفش (الفرير) يرافقه أباء الكنيسة وقد إلتقى نيافته بمدير المدرسة فرير جورج وأعضاء هيئة التدريس وبعض من طلبة المدرسة. وكان لقاء حميم جداً

مواعيد قداسات الصوم الكبير 2013

554866_624694837556916_1877045384_n

فريق “راشى نى” للعرائس – الكرنفال الـ 18 – شلاضيمو وأفراح المصريين.

أقام فريق “راشى نى للعرائش” حفله السنوى الكرنفال الـ 18 بعنوان “شلاضيمو وأفراح المصريين” وذلك يوم الجمعة 22-2-2013 على مسرح كنيسة السيدة العذراء بالعباسية الشرقية. بارك الحفل بالحضور لفيف من ألآباء الكهنة.

إكليل مينا كرم ومارينا سعد

بيد نيافة الحبر الجليل الأنبا رافائيل والأباء الكهنة الأجلاء … تم “الزواج الطاهر والاكليل الجليل” لمينا كرم ومارينا سعد … ألف مبروك وربنا يبارك حياتكم

427268_613971465295920_1200388348_n

فيديو برنامج “كتب قداسة البابا” للمتنيح القس بنيامين حلمى

الذكرى السنوية الرابعة للقس بنيامين حلمى

487755_609634619062938_678284303_n
بنعمة ربنا سيقام قداس الذكرى السنوية الرابعة لإنتقال أبينا المحبوب القس بنيامين حلمى إلى السماء يوم الجمعة الموافق 15-2-2013 … سيُصلى قداس واحد فى كنيسة السيدة العذراء وسيرأس صلاة القداس نيافة الحبر الجليل الأنبا رافائيل … يبدأ القداس الساعة 7:30 صباحاً … انتظروا مفاجأة خاصة بهذه المناسبة.

جبنيوت مينا كمال ونانسى نبيل

نتقدم بالتهنئة إلى مينا كمال ونانسى نبيل بمناسبة الجبنيوت المبارك … ألف مبروك وعقبال الإكليل.
556194_608956655797401_437385296_n

إكليل احسان جمال وماريو عاطف

نبارك للأدمن السابقة لصفحة الكنيسة على الفيس بوك “احسان جمال” بمناسبة الإكليل المبارك كما نبارك لماريو عاطف ونتمنى أن يملأ الرب حياتكما بالفرح ونتمنى ايضا رجوع احسان مرة أخرى أدمن للصفحة … ألف مبروك538296_607369579289442_1387258124_n

الفائزون بكؤوس المراكز الأولى – حى وسط القاهرة

75048_605213072838426_1556158645_n

فريق “راشى نى” للعرائس – الكرنفال الـ 18 – شلاضيمو وأفراح المصريين.

184686_597392930287107_1939918971_n

تسليم كأس ودرع المركز الأول لفريق “راشى نى” للعرائس

خبر سار ::: سوف يتسلم فريق راشى نى للعرائس بكنائس زويلة كأس المركز الأول لمسرح العرائس على مستوى الكرازة ودرع المركز الأول لأفضل فكرة عروسة أطفال من يد قداسة البابا تواضروس الثانى يوم الخميس الموافق 7 فبراير الساعة الثانية عشرة ظهرا بمسرح الأنبا رويس بالكاتدرائية … ألف مبروك ومن نجاح إلى نجاح.
530757_596627437030323_1640467645_n

جبنيوت مجدى فاخر ومارينا جورج

نتقدم بالتهنئة إلى خدام الكنيسة مجدى فاخر ومارينا جورج بمناسبة الجبنيوت المبارك … ألف مبروك، ربنا يتمم بخير وعقبال الإكليل…
530631_593896287303438_470498530_n

أبونا متياس بيحن لخدمته القديمة فى الحفلة حتى بعد الكهنوت.

20012_588537124506021_1443420680_n

تابعونا على



Promote Your Page Too

أحدث الفيديوهات

<

قداس حالة الحديد 2012 - جـ3

أخبارنا من تويتر

أخبارنا من الفيس بوك